منوعات

الاختبارات الجينية للكشف عن الأمراض الوراثية

تعد الاختبارات الجينية من أشهر أنواع الاختبارات الطبية التي تجرى في كل دول العالم ومن أكثرها أهمية، وذلك لأنها تكشف الكثير من الحقائق حتى من قبل أن تحدث بفترة كافية فيما يتعلق بولادة أطفال حاملين لأمراض وراثية أو إعاقات وما شابه، وسوف نتعرف إلى مزيد من المعلومات من خلال موقعنا عن هذه الاختبارات.

الاختبارات الجينية

الاختبارات الجينية

الاختبارات الجينية أو فحص الجينات هو واحد من الاختبارت الطبية التي يتم من خلالها الكشف عن التغيرات والطفرات التي قد تحدث في الحمض النووي الريبوزي منقوص الأكسجين والذين يرمز له برمز DNA، وهذه الاختبارات مفيدة جدًا في الكثير من المجالات الطبية حيث يحدد الطبيب المتخصص العناية التي قد يحتاجها الشخص وأهله وفقًا للفحص الجيني الخاص به.

فوائد الاختبار الجيني

الاختبارات الجينية

هناك الكثير من الفوائد لاختبار الوراثة النووي أو الجيني، ومن أبرزها:

  • تشخيص أي مرض وراثي لدى الأطفال.
  • الحد من ميلاد أطفال بعيوب خلقية.
  • الكشف عن وجود أي عيب في الكروموسومات التي قد تمنع المرأة من الحمل أو تتسبب في إجهاضها.
  • التحقق من سبب ولادة طفل ميت خلال الحمل أو الولادة لمعرفة هل سبب الوفاة مشكلة في الكروموسومات أو يوجد سبب آخر لذلك.
  • الكشف عن وجود اضطراب وراثي يمكن أن ينتقل للأجنة.
  • تشخيص ووضع خطة علاج لأنواع معينة من اضطرابات ومشاكل الدم والسرطان.
  • التحقق من وجود اضطرابات أو مشاكل وراثية لدى الجنين قبل أن يولد.

أنواع الاختبارات الجينية

توجد أنواع متعددة من الاختبارات الجينية، ونتعرف إليها فيما يلي:

1- الاختبار الجيني لحديثي الولادة

يتم هذا الفحص بعد الولادة للمولود للكشف عن أي اضطرابات جينية قابلة للعلاج في وقت مبكر.

2- الفحص الجيني التشخيصي

هذا الاختبار يهدف إلى الكشف عن أو استبعاد الإصابة بحالة جينية محددة.

3- الفحص الناقل

هذا الاختبار يتم لمعرفة الأشخاص الحاملين لنسخة واحدة من طفرة جينية منتحية قد يؤدي وجودها لدى أحد الوالدين إلى ظهور اضطراب جيني وراثي لدى الجنين.

4- فحص ما قبل الزرع

يستخدم هذا لفحص بغرض الكشف عن أي تغيرات جينية في الأجنة الموجودة، وذلك عن طريق تقنيات الإنجاب المساعدة المختلفة مثل أطفال الأنابيب، ويتم من خلال أخذ عدد بسيط من الخلايا في هذه الأجنة واختبارها على بعض التغيرات الجيني وزرع الأجنة دون وجود هذه التغييرات في الرحم.

5- اختبار ما قبل الولادة

يستخدم هذا الاختبار للكشف عن وجود أي تغيرات في الجينات أو الكروموسومات لدى الجنين أو العيوب الخلقية المحتملة قبل الولادة.

6- الاختبار الاستباقي

يستخدم هذا الفحص لتحديد الطفرات الجينية ذات الصلة بالحالات المرضية والاضطرابات الصحة التي قد تظهر في الجسم فيما بعد مثل السرطان، ويهتم الناس بهذا الفحص في حال وجود تاريخ مرضي لدى عائلة الشخص.

7- فحص الطب الشرعي

هذا الاختبار يصنف ضمن أهم الفحوصات الخاصة بتتبع تسلسل الحمض النووي بغرض تحديد هوية الشخص لأسباب قانونية، حيث يمكن لهذا الاختبار تحديد ضحايا الجرائم ومرتكبيها أيضًا.

ما هو تحليل الجينات للاطفال

الاختبارات الجينية

تحليل الجينات للأطفال يهدف إلى الكشف عن أي مرض وراثي أو عيب خلقي محتمل ولادة الجنين به، مما يؤدي إلى الحد من ولادة أطفال من ذوي الاحتياجات الخاصة أو الإعاقات والعيوب الخلقية، وكذلك الكشف عن إمكانية ميلاد أطفال حاملين لأمراض وراثية من الأهل.

تحليل الجينات الوراثية للرجل

الاختبارات الجينية

تحليل الجينات الوراثية بالنسبة إلى الرجال الغرض منه هو فحص أي خلل وراثي في الحيوانات المنوية، ويكون فحصًا تشخيصيًا لدراسة الأصول الوراثية في حالات العقم لدى الرجال، ويعمل الفحص على تقيم نسبة النطف التي تتضمن تغيرات كروموسومية في عينة الحيوان المنوي، ثم يحلل الكروموسومات التي تتسبب في حالات الإجهاض التلقائي التي قد تصيب الطفل فيما بعد بخلل كروموسومي.

الأسئلة الشائعة

هناك بعض الأسئلة الشائعة ذات الصلة بموضوع الاختبارات الجينية، ونعرض بعضًا منها مع الإجابة فيها يلي:

هل الاختبار الجيني حرام؟

إن كانت الفحوص لا تسبب قتله غالبًا فلا بأس في ذلك.

هل فحص الحمض النووي يثبت الزنا؟

لا يثبت به نفي الولد ولا زنا المرأة.

كم يستغرق الفحص الجيني؟

من 20 إلى 30 يوم.

إن الاختبارات الجينية لا غنى عنها في الكشف عن الجُناة في العديد من الجرائم، هذا فضلًا عن دورها الهام في الكشف المبكر عن احتمالية انتقال الأمراض الوراثية من الآباء إلى الأبناء.

المراجع:

فحص الاختلالات الوراثية في الحيوانات المنوية

فحص الجينات

اختبار الوراثة النووي

وسوم:

  • اختبارات جينية
  • أمراض وراثية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى